أكد أيمن سامى -مدير مكتب جونز لانج لاسال مصر JII- أن الفترة الحالية تشهد طلبات متنامية على العقارات الساحلية

القاهرة الجديدة,مصر,القطاع العقارى,القاهرة,2020,الداخلية,المواطنين,حظر التجوال,فيروس كورونا المستجد,العقارات,العلمين الجديدة,السياحة,فتح المطارات

الإثنين 10 أغسطس 2020 - 06:51
رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
بدور إبراهيم

مدير JLL مصر: العقارات الساحلية تنتعش فى الموسم الصيفي.. والعلمين تستحوذ على أعلى الطلبات

مدير JLL مصر:العقارات الساحلية تنتعش فى الموسم الصيفي.. والعلمين تستحوذ على أعلى الطلبات
مدير JLL مصر:العقارات الساحلية تنتعش فى الموسم الصيفي.. والعلمين تستحوذ على أعلى الطلبات

أكد أيمن سامى -مدير مكتب «جونز لانج لاسال مصر JII»- أن الفترة الحالية تشهد طلبات متنامية على العقارات الساحلية مع دخول موسم الصيف والتغيرات التى فرضها فيروس كورونا المستجد على الحياة من حيث بحث العملاء عن وحدات بمناطق هادئة وصحية وبعيدة عن الازدحام والتكدس.

وأوضح أنه من المتوقع تنامى مبيعات الشركات المنفذة لمشروعات السكن الساحلى وزيادة الرواج فى الساحل الشمالى والعلمين الجديدة، مشيرًا إلى أنه من المتوقع افتتاح عدة مشروعات فى العلمين الجديدة وتشغيلها خلال الموسم الحالي، بما يزيد فرص الإقبال عليها.

ولفت إلى أن فتح المطارات وعودة السياحة سيزيدان بالطبع من الإقبال على المشروعات الساحلية، كما أن فرض حظر التجوال لفترة طويلة ورغبة العديد من المواطنين فى التنزه وزيارة المواقع الساحلية سيسهمان فى تحقيق طلب على المشروعات الساحلية.

وتابع: «من الممكن حدوث ارتفاعات سعرية طفيفة فى الموسم الصيفى الحالى بمشروعات فى الساحل الشمالى والعلمين الجديدة، والفيصل فى ذلك هو تحسن القوى الشرائية للمواطنين».

نتائج إيجابية للربع الأول من 2020

 

 

وقال سامى إن القطاع العقارى حقق فى الربع الأول من 2020 -قبل ظهور تداعيات انتشار فيروس كورونا- نتائج إيجابية على مستوى جميع القطاعات السكنية الخدمية والفندقية، مشيرًا إلى أن القطاعين السكنى والإدارى حققا أعلى معدلات إقبال.

وأوضح أن القطاع السكنى يظل «الرابح» حتى فى أوقات الركود والتحديات، وهو الأسرع فى العودة وتخطى التحديات، ويأتى ذلك نتيجة الطلب الحقيقى والمتنامى على الوحدات السكنية فى مصر.

وأضاف أن القطاع الإدارى «متماسك» إلى الآن، فى حين أن قطاع الضيافة يشهد تراجعًا حادًّا نتيجة الأوضاع الحالية واقتصار الطلب على السياحة الداخلية فقط.

أداء قوى لغرب القاهرة

وأوضح أن المشروعات المنفَّذة فى غرب القاهرة شهدت إقبالًا متزايدًا مقارنة بشرق القاهرة، ودفع ذلك الإقبال إلى حدوث زيادات فى أسعار بعض المشروعات مقارنة بالعام الماضي، مشيرًا إلى أن استمرار ارتفاع أسعار القاهرة الجديدة دفع العملاء إلى البحث عن بدائل أخرى.

ولفت إلى أن العملاء يبحثون عن الوحدات السكنية الجاهزة للتسليم، وكذلك التى تقدم تسهيلات فى السداد.

وأوضح أنه من الصعب فى الوقت الحالى فرض زيادات سعرية على الوحدات.

وأشار إلى أن العقارات السكنية كانت أقل تأثرًا بأزمة كورونا، ولكن مستجدات الأزمة من العمل فى المنزل والتباعد الاجتماعى والتسوق عبر الإنترنت فرضت تغيرات فى الطلب وشكل المنتج فى العقارات الإدارية والتجارية.