كشف تقرير للبنك الدولي عن أرقام الحالة الاقتصادية في منطقة الشرق الأوسط متوقعا أن تصل الخسائر التي تسببت بها ك

البنك الدولي,اقتصاد,منطقة الشرق الأوسط,أرقام اقتصادية,جائحة كورونا,الشرق الأوسط,فيروس كورونا,اقتصاد الشرق الأوسط,خسائر منطقة الشرق الأوسط

الأحد 24 أكتوبر 2021 - 23:16
رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
بدور إبراهيم

لهذا السبب.. البنك الدولي يتوقع خسائر بـ 200 مليار دولار في الشرق الأوسط

كشف تقرير للبنك الدولي عن أرقام الحالة الاقتصادية في منطقة الشرق الأوسط، متوقعا أن تصل الخسائر التي تسببت بها كورونا إلى نحو 200 مليار دولار بحلول نهاية العام الحالي 2021.

 

نمو بـ 2,8%

كما توقع البنك الدولي نمو اقتصاد المنطقة بنسبة 2,8% في العام 2021، موضحا أنه من المتوقع كذلك نمو نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 1,1% خلال العام الحالي، بعد تراجعه بنحو 5% في السنة الماضية.

 

خسائر فادحة

وأوضح أن أزمة الجائحة تسببت بخسائر فادحة في الوظائف وزيادة كبيرة في عدد من يعيشون تحت خط الفقر، لافتا إلى أن منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تشهد تعافياً اقتصادياً محدوداً خلال العام الحالي مع تواصل أزمة الفيروس المستجد.

 

انكماش بـ 3.8 %

وأشار البنك الدولي إلى أن فيروس كورونا تسبب بانكماش الاقتصادات بالمنطقة بنسبة 3,8% خلال العام الماضي، لافتا إلى أن هذا يأتي بسبب عدم جاهزية الأنظمة الصحية للتعامل مع الأزمة الكبيرة التي تسبب بها الفيروس القاتل.

 

الاقتصاد والصحة

من جانبه أوضح نائب رئيس مجموعة البنك الدولي، لشؤون منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا فريد بلحاج، أن تأثير الوباء القوي على النشاط الاقتصادي في المنطقة، يذكر بأن التنمية الاقتصادية والصحة العامة ترتبطان بشكل وثيق مع بعضها البعض، فيما حث على اتخاذ خطوات قوية في تحسين الأنظمة الصحية، وذلك لتسريع التعافي والاستعداد لحالات طوارئ صحية عامة مستقبلاً.

 

توقعات محدودة

وكان تقرير البنك الدولي أشار إلى أن تضافر الضغوط التي تعاني منها الأنظمة الصحية مع العوامل الاقتصادية العالمية مثل التقلبات في أسعار السلع الأساسية لا سيما النفط، أدى إلى توقعات محدودة، مبينا أن أداء كل اقتصاد يعتمد بشكل كبير على تأثره بتقلبات أسعار السلع الأساسية وطريقة إدارته لأزمة الوباء.