أهم ما أثير خلال الاجتماعات أن هناك عدد من الآليات التي طرحت على الجانب السعودي أهمها وثيقة ملكية الدولة المصر

أمين عام اتحاد الغرف التجارية,القطاع العقارى المصرى,القطاع العقارى السعودى,مصر,السعودية,القطاع العقارى,اتحاد الغرف التجارية,الرخصة الذهبية

  • يوم
  • ساعة
  • دقيقة
  • ثانية
cop27
الأحد 3 يوليو 2022 - 07:29
رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
بدور إبراهيم

الغرف التجارية: 30 شركة سعودية تدرس الاستثمار بالقطاع العقارى فى مصر

أكد الدكتور علاء عز، أمين عام اتحاد الغرف التجارية، أهمية توقيع 14 اتفاقية استثمارية مع الجانب السعودي، باستثمارات تبلغ 8 مليارات دولار، وذلك على هامش اجتماع مجلس الأعمال المصري السعودي، قائلًا إن الأهم في توقيع تلك الاتفاقيات هو بدء تدفق الاستثمارات السعودية لمصر، وما طرح خلال اجتماعات الجانبين.

وشدد أمين عام اتحاد الغرف التجارية، خلال مداخلة تليفزيونية على أن الاستثمارات المصرية في السعودية، كانت تواجه بعض المعوقات وجرى التفاوض على أهمية حلها، وجزء من تلك المعوقات يقع بين القطاعين الخاص المصري والسعودي، وهي معوقات محدودة وتم خلق آلية داخل مجلس الأعمال المصري السعودي لحلها، والتوفيق بين  الشركات.

ولفت  إلى أن الشق الثاني من تلك المعوقات يقع بين الحكومات وبعضها البعض، قائلا إنه كان هناك اجتماع مع رئيس مجلس الوزراء، بحضور رئيس مجلس الأعمال المصري السعودي، وتم حل 18 مشكلة ومعوقّ تواجه المستثمرين الأجانب والسعوديين، بما يعكس اهتمام الدولة المصرية بمشاكل المستثمرين.

وكشف عن أن هناك خطة لتدفق 30 مليار دولار استثمارات، بخلاف الاتفاقيات الموقعة أمس، بإجمالي استثمارات 8 مليارات دولار، وستسعى مصر للمضي قدما في تلك الاستثمارات وتنفيذها على أرض الواقع، وهناك استثمارات بدأ بالفعل العمل فيها.

إقرأ أيضاً.. تعرف على الرخصة الذهبية التى ستُمنح للشركات السعودية فى مصر

وواصل قائلاً  إن أهم ما أثير خلال الاجتماعات أن هناك عدد من الآليات التي طرحت على الجانب السعودي، أهمها وثيقة ملكية الدولة المصرية، وأهميتها، وأبرز القطاعات التي ستتخارج منها الدولة، والقطاعات الجاذبة بمختلف أنواع الشراكات، وليست الخصخصة فقط.

جرى الاتفاق على خطة تنمية اقتصادية بين البلدين عبر خطة عمل تشمل مختلف القطاعات، بداية من 30 شركة في مجال الاستثمار العقاري من المتوقع وصولها إلى مصر الأسبوع المقبل

وكشف أيضاً أنه جرى الاتفاق على خطة تنمية اقتصادية بين البلدين عبر خطة عمل تشمل مختلف القطاعات، بداية من 30 شركة في مجال الاستثمار العقاري من المتوقع وصولها إلى مصر الأسبوع المقبل، وخلال الشهر التالي في التصنيع الغذائي والزراعي، يعقبه في الشهر الثالث منتدى جدة للاستثمار، بالإضافة إلى وفد الاستثمار في مجال الطاقة النظيفة والهيدروجين الأخضر، في قمة COP 27، بالإضافة إلى ملتقى تعميق الإنتاج الصناعي، وأهمها مدخلات الصناعة في ظل أزمة سلاسل الإمداد العالمية.