وقعت مصر مذكرة تفاهم لبدء الدراسات الأولية بشأن إقامة مصنع جديد لإنتاج الهيدروجين الأخضر في المنطقة الاقتصادية

التنمية المستدامة,تغير المناخ,الاقتصاد الاخضر,الهيدروجين الأخضر,مؤتمر تغير المناخ

  • يوم
  • ساعة
  • دقيقة
  • ثانية
cop27
الجمعة 12 أغسطس 2022 - 22:45
رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
بدور إبراهيم

آخرها باستثمارات 8 مليارات دولار مصر توقِّع 11 مذكرة تفاهم للتحول الأخضر

وقعت مصر مذكرة تفاهم لبدء الدراسات الأولية بشأن إقامة مصنع جديد لإنتاج الهيدروجين الأخضر في المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، باستثمارات تبلغ نحو 8 مليارات دولار، وبسعة تصل إلى 220 ألف طن سنويًّا.

الدكتور مصطفى مدبولى - رئيس مجلس الوزراء
الدكتور مصطفى مدبولى - رئيس مجلس الوزراء

تعاون مع «رنيو باور» الهندية لإقامة مصنع إنتاج الهيدروجين الأخضر بسعة تصل إلى 220 ألف طن سنويًّا

وشهد الدكتور مصطفى مدبولي -رئيس الوزراء- توقيع مذكرة تفاهم بين عدد من الجهات الحكومية -هي «هيئة تنمية واستخدام الطاقة الجديدة المتجددة» و«الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس» و«الشركة المصرية لنقل الكهرباء» و«صندوق مصر السيادي»- وبين شركة «رنيو باور برايفت ليمتد»، إحدى الشركات الرائدة في مجال الطاقة المتجددة في الهند.

ووقَّع مذكرة التفاهم، ممثلين عن الطرف الأول، المهندس يحيى زكي رئيس «الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس»، وأيمن سليمان المدير التنفيذي لـ«صندوق مصر السيادي»، والمهندسة صباح مشالي رئيس مجلس إدارة «الشركة المصرية لنقل الكهرباء».

ووفقًا لمذكرة التفاهم، فإن الشركة الهندية سوف تقوم بإنشاء مصنع لإنتاج الهيدروجين الأخضر بطاقة 20 ألف طن سنويًّا، كمعدل قابل للزيادة حتى 220 ألف طن سنويًّا، من خلال الاعتماد على مصادر الطاقة المتجددة، في أحد المواقع بالمنطقة الاقتصادية لقناة السويس.

اتفاقيات متنوعة

ووقعت مصر 11 مذكرة تفاهم مع جهات مختلفة محلية ودولية ضمن استراتيجية مصر للتحول إلى الاقتصاد الأخضر واستعداداتها لاستضافة مؤتمر قمة المناخ «كوب 27».

فتم توقيع مذكرة مع تحالف الوقود الأخضر المكون من شركتي «زيرو ويست» و«إي دي إف رينيوابلز» لإقامة مشروع داخل المنطقة الاقتصادية لقناة السويس بالعين السخنة، لإنتاج 350 ألف طن من الوقود الأخضر سنويًّا بهدف تموين السفن.

وتهدف إلى إقامة مشروع داخل المنطقة الاقتصادية لقناة السويس في العين السخنة لإنتاج 140 ألف طن من الأمونيا الخضراء سنويًّا، قابلة للزيادة تدريجيًّا لنحو 350 ألف طن سنويًّا، بحجم استثمارات يبلغ 3 مليارات دولار.

 

 

إقرأ أيضا

رئيس الوزراء يتابع تحضيرات استضافة مصر للدورة الـ27 لمؤتمر تغير المناخ COP27

كما وقعت مصر والإمارات مذكرتي تفاهم لإنتاج الهيدروجين الأخضر في المنطقة الاقتصادية لقناة السويس وعلى ساحل البحر المتوسط.

وقالت رئاسة مجلس الوزراء المصرية إنه جرى توقيع مذكرة التفاهم الأولى بين كل من «الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس» و«صندوق مصر السيادي» و«الشركة المصرية لنقل الكهرباء» و«هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة» وبين «شركة أبوظبي لطاقة المستقبل (مصدر)» الإماراتية -إحدى الشركات الرائدة عالميًّا في مجال الطاقة المتجددة- وشركة مصرية.

وسيشكلان ائتلافًا استراتيجيًّا يطمح إلى تطوير محطات لإنتاج الهيدروجين الأخضر في المنطقة الاقتصادية لقناة السويس وعلى ساحل البحر المتوسط، على مراحل مختلفة تمتد حتى عام 2030، لإنتاج ما يصل إلى 480 ألف طن من الهيدروجين الأخضر سنويًّا، من خلال محللات كهربائية بقدرة 4 جيجاوات.

كما وقَّعت مصر مذكرة تفاهم مع شركة H2 Industries الألمانية المتخصصة في تخزين الطاقة، لإنشاء أول محطة من نوعها في مصر لتحويل المخلفات إلى هيدروجين أخضر، وذلك في المنطقة الاقتصادية لقناة السويس شرق بورسعيد، وباستثمارات تبلغ 4 مليارات دولار، بحسب بيان الهيئة الاقتصادية للقناة.

وتبلغ الطاقة الإنتاجية للمحطة 300 ألف طن سنويًّا من الهيدروجين الأخضر، من خلال استيعاب 4 ملايين طن مخلفات سنويًّا.

ووقَّعت وزارتا البترول والثروة المعدنية، والكهرباء والطاقة المتجددة، مذكرة تفاهم مع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية لتقييم اقتصاديات الهيدروجين المنخفض الكربون في مصر، وذلك على هامش إطلاق الاستراتيجية القُطرية للتعاون الإنمائي بين مصر والبنك الأوروبي، وأيضًا مذكرة تفاهم مع شركة «إيميا باور» الإماراتية لإقامة مشروع داخل المنطقة الاقتصادية لقناة السويس لإنتاج نحو 390 ألف طن من الأمونيا الخضراء سنويًّا.

وتم توقيع مذكرة تفاهم مع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية لتمويل الأعمال الاستشارية لإعداد الاستراتيجية الوطنية للهيدروجين، والتوقيع على اتفاقية التطوير المشترك لمشروع إقامة وتشغيل منشأة لإنتاج الهيدروجين الأخضر بقدرة 100 ميجاوات في المنطقة الصناعية بالعين السخنة التابعة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، وكذا توقيع اتفاقية الشروط الرئيسية لعقد شراء الهيدروجين بين كل من «صندوق مصر السيادي» وشركات قطاع خاص.

بالإضافة إلي توقيع مذكرة تفاهم بين كل من «الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس» و«صندوق مصر السيادي» و«هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة» و«الشركة المصرية لنقل الكهرباء» وشركة «ميرسك» العالمية؛ لإقامة مشروع لإنتاج الوقود الأخضر لإمدادات تموين السفن والوصول لانبعاثات كربونية صفرية.