إجمالى مبيعات العقارات في إمارة دبي إلى أكثر من 200 مليار درهم منذ بداية العام الجارى وحتى نهاية أكتوبر الماضى

القطاع العقارى,إمارة دبي,مبيعات العقارات,دبي,الإمارات

cop27
باقي علي مؤتمر المناخ في مصر
  • يوم
  • ساعة
  • دقيقة
  • ثانية
الأحد 4 ديسمبر 2022 - 11:18
رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
بدور إبراهيم

مبيعات العقارات فى إمارة دبي تجاوزت 200 مليار درهم مع نهاية أكتوبر  

 

إجمالى مبيعات العقارات في إمارة دبي إلى أكثر من 200 مليار درهم منذ بداية العام الجارى وحتى نهاية أكتوبر الماضى لسجل أعلى مستوى فى تاريخ دولة الإمارات  العربية حيث يعد القطاع العقارى من أهم العوامل الجاذبة للاستثمار الأجنبي واستمرار الأسعار في الاتجاه التصاعدي خلال 2022 والتي بدأت مع ظهور وباء فيروس  كورونا فى عام 2020، لدرجة أن المطورين يتوقعون فرصا قوية في هذا القطاع مع اجتماع عشرات الشركات من الامارات وخارجها على هامش معرض  سيتي سكيب.

وارتفع إجمالى مبيعات العقارات في إمارة دبي خلال العام الحالى حتى نهاية الشهر الماضى مع انعقاد  معرض  سيتي سكيب الذى شهد شركات عالمية وعربية تعرض آخر مشاريعهم العقارية وبرامج تحفيز مختلفة ومتعددة وسط اشتداد المنافسة في سوق جرى فيه تسليم ما يقرب من 6 آلاف وحدة في الربع الماضى ليصل الاجمالي إلى حوالى 72 ألف وحدة.

 

برا

 

 

مج تحفيزية لجذب الاستثمار الأجنبي نحو العقارات فى دبى

 

وذكرت قناة CBNC  أن الحكومة الإماراتية طرحت عدة برامج تحفيزية كان لها دور واضح في زيادة جذب الاستثمار الأجنبي نحو القطاع العقاري  مع السماح بترخيص الصناديق العقارية الاستثمارية والإقامة الذهبية لعشر سنوات لأي مستثمر يشتري وحدة عقارية لا يقل ثمنها عن 2 مليون درهم.

 

 

ولكن مستويات التضخم وارتفاع أسعار الفائدة أثرت نسبيا على الاستثمار فى القطاع العقارى لتنتعش مبيعات العقارات لارتباط الدرهم الاماراتي بالدولار الأميركي الذي وصل الى أعلى مستوياته منذ أكثر  من  20 عاماً أمام سلة العملات العالمية لتظهر تحديات أمام جاذبية القطاع العقاري مقارنة مع مدن أخرى حول العالم.

زيادة مبيعات العقارات السكنية فى إمارة دبي فى 10 شهور لتتفوق على مبيعات العام الماضي

 

ومع ذلك شهدت العشرة شهور الأولى من العام الجاري تسجيل أكثر من 57 ألف صفقة مبيعات العقارات السكنية بقيمة 111.5 مليار درهم، بنسبة نمو بلغت 42 % لتتفوق بذلك على مبيعات العام الماضي بأكمله الذي سجل مايقرب من 45 ألف صفقة بيع لوحدات سكنية بقيمة 78.7 مليار درهم وبنسبة ارتفاع 61% بالمقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي كما باعت إمارة دبي خلال نفس الشهور أكثر من 8 آلاف صفقة بيع لفيلات سكنية بقيمة 19.6 مليار درهم 

 

 

وأدى انطلاق بطولة كأس العالم لكرة القدم في مونديال  قطر اعتبارا من 20 نوفمبر الحالى وحتى 18 ديسمبر القادم إلى أن مؤشر أسعار العقارات في إمارة دبى قفز لمستويات قياسية حتى وصلت القيم السعرية لبعض الوحدات السكنية المطروحة للإيجار خلال فترة المونديال لأرقام خيالية وغير مسبوقة وربما لم يكن يتوقعها أى محلل فى أى مركز أبحاث على مستوى العالم.

ارتفاع صاروخى لأسعار الوحدات السكنية فى دبي بفترة مونديال قطر 

 

وشهدت أسعار بعض الوحدات السكنية المعروضة عبر منصات الحجز السكني الإلكترونية ومنها فيلا قفزت قيمة إيجارها إلى 3.92 مليون ريال قطري بما يعادل 1.1 مليون دولار خلال 28 يوم أى فترة المونديال وهذا يعنى إيجارها فى اليوم الواحد يبلغ  39.3 ألف دولار وتتكون الفيلا المعروضة للإيجار من 6 غرف نوم و 9 حمامات.

ازدهرت سوق العقارات الرائجة في دبي في النصف الأول من العام مع تدفق المستثمرين على الشراء واستفادة الإمارة من تدفق المشترين الروس في نتيجة مباشرة للعقوبات الغربية لدرجة احتلالهم المركز الرابع في قائمة أكبر المشترين حيث يضخ الروس مبالغ ضخمة في قطاع العقارات في دبي بحثا عن ملاذ آمن في أعقاب حرب موسكو لأوكرانيا والعقوبات الغربية بسبب ذلك.

 

 

وشهد النصف الأول من العام الحالى زيادة في حجم المعاملات العقارية السكنية بنسبة 60% مع ارتفاع 85% في قيمة العقارات المباعة في دبي مع بيع حوالى 38 ألف وحدة بيعت ليصل إجمالي المعاملات في سوق العقارات السكنية إلى حوالى 89 مليار درهم وصعدت مبيعات العقارات الفاخرة بنسبة 87% مقارنة بالنصف الأول من العام الماضي.