الإثنين 24 يونيو 2024 الموافق 18 ذو الحجة 1445
رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
بدور ابراهيم
عاجل

أسعار الذهب العالمية تكسب 14% خلال الأسابيع العشرين الماضية لتفاقم المخاطر الجيوبوليتيكية

السبت 25/مايو/2024 - 01:25 م
أصول مصر


كسبت أسعار الذهب العالمية ما يزيد عن 14% خلال العشرين أسبوعا الماضية منذ بداية العام وحتى الآن لتقترب من 2334 دولار للأوقية في العاملات الفورية و2357 دولار للأوقية لأسعار العقود الآجلة الأمريكية لتسجل أعلى مستوى لها على الإطلاق مع تفاقم المخاطر الجيوبوليتيكية في منطقة الشرق الأوسط وتزايد هجمات إسرائيل على مقاتلي حركة حماس في غزة ورفح والضفة الغربية وتضامن الحوثيين مع سكان فلسطين وهجماتهم على السفن المتجهة لإسرائيل عند باب المندب عبر البحر الأحمر وتعطيل حركة التجارة العالمية.


وقفزت أسعار الذهب العالمية إلى مستويات قياسية خلال الخمسة شهور الأولي من العام الجاري حتى مايو الذي ينتهي الجمعة القادم مع اتجاه مجلس الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأمريكي) إلى خفض أسعار الفائدة حيث إن انخفاض أسعار الفائدة وعدم اليقين في الظروف الجيوبوليتيكية يجعل من السبائك الذهبية أفضل استثمار ويزداد طلب المستثمرين والمتعاملين على شرائها فترتفع أسعار المعدن الأصفر النفيس.


تراجع أسعار الذهب العالمية 3% الأسبوع الماضي لتسجل أكبر خسارة أسبوعية منذ نهاية العام الماضي


ومع ذلك فقد تراجعت أسعار الذهب العالمية بأكثر من 3% خلال الأسبوع الماضي لتسجل أكبر خسارة أسبوعية منذ نهاية العام الماضي وسط انحسار توقعات خفض مجلس الاحتياطي الفيدرالي لأسعار الفائدة وذلك بعد صدور محضر آخر اجتماعات البنك المركزي الأمريكي حيث يرى صناع السياسة النقدية في البيت الأبيض إنه يتعين الانتظار عدة أشهر أخرى لضمان عودة التضخم بالفعل إلى المسار المستهدف البالغ 2% قبل خفض أسعار الفائدة. 


وذكرت وكالة بلومبرج أن أسعار الذهب العالمية انخفضت خلال الأسبوع الماضي بحوالي 100 دولارا لأسعار العقود الآجلة للذهب بعد أن سجلت أعلى مستوى لها على الإطلاق عندما ارتفعت تداولات قرب مستويات 2450 دولارا للأوقية لتسجل أكبر خسارة أسبوعية في أكثر من 5 أشهر كما أظهرت رهانات المتعاملين تزايد الشكوك في أن يخفض مجلس الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأمريكي) معدل الفائدة أكثر من مرة هذا العام.


عجز صناع السياسة عن خفض معدل الفائدة بثقة


ويرى إيليا سبيفاك رئيس إدارة الاقتصاد الكلي العالمي في شركة تيستي لايف لأبحاث الأسواق المالية أن لهجة التشديد النقدي الواردة في محضر مجلس الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأمريكي) بخصوص السياسة النقدية في مايو الحالي تشير إلى عجز صناع السياسة عن خفض معدل الفائدة بثقة، مما أدى إلى ارتفاع عوائد سندات الخزانة والدولار، هبوط أسعار الذهب العالمية خلال الأسبوع الماضي.


وتراجعت أسعار الذهب العالمية في نهاية الأسبوع الماضي للجلسة الرابعة على التوالي لتنزل إلى أدنى مستوى في أكثر من أسبوع وتواصل الهبوط وسط تزايد قلق المستثمرين حيال موعد خفض أسعار الفائدة الأمريكية وقوة أنشطة الأعمال في الولايات المتحدة حيث يعد المعدن الأصفر النفيس وسيلة للتحوط ضد التضخم، لكن ارتفاع معدل الفائدة يزيد من تكلفة الفرصة البديلة لحيازة السبائك الذهبية التي لا تدر عوائد.


قوة الدولار جعلت المعدن الأصفر النفيس أقل جاذبية وتراجع أسعار الذهب العالمية خلال الأسبوع الماضي


وساعد على جعل المعدن الأصفر النفيس أقل جاذبية وتراجع أسعار الذهب العالمية خلال الأسبوع الماضي أن الدولار قلص خسائره مع تسارع نشاط الأعمال في الولايات المتحدة خلال الشهر الجاري إلى أعلى مستوى في أكثر من عامين مما يشير إلى أن النمو الاقتصادي الأمريكي يشهد انتعاشا في منتصف الربع الثاني من هذا العام.


وأكد المحللون في مركز بحثية عالمية أن ارتفاع قيمة الدولار وضعف توقعات خفض أسعار الفائدة الأمريكية حفزا جولة من جني الأرباح من التعاملات في السبائك الذهبية ليستمر انخفاض الذهب بقوة غير أن الجانب الهبوطي في الأسعار سيكون لفترة قصيرة ولكنها ستظل فوق مستوى 2400 دولار وسط ترقب أسعار فائدة غير أن الارتفاع لمستويات قياسية جديدة ربما يتطلب تراجع الدولار أو عوائد السندات أو زيادة الطلب على المعدن الأصفر النفيس.