حاورت أصول مصر المهندس هشام موسى -العضو المنتدب لشركة رووك ريدكون- الذي كشف عن خطة الشركة واستراتيجيتها في الم

رووك ريدكون,رووك,هشام موسى رووك,ريدكزن للتعمير,ريدكون

الأحد 22 مايو 2022 - 20:05
رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
بدور إبراهيم

هشام موسى العضو المنتدب للشركة: ROCC تترجم نجاحات «ريدكون للتعمير» بتنفيذ مراكز خدمية تخلق قيمة مضافة للقطاع العقاري

المهندس هشام موسى - العضو المنتدب لشركة رووك ريدكون
المهندس هشام موسى - العضو المنتدب لشركة رووك ريدكون

 

تمتلك شركة "ريدكون للتعمير" سابقة أعمال مميزة على مدار 27 عامًا من العمل في السوق المصرية، حيث نفذت أكثر من 150 مشروعًا لصالح كبرى المؤسسات الحكومية وشركات القطاع الخاص في مختلف أنحاء الجمهورية.

وقد ساهمت جدية مشروعات "ريدكون" وتميزها في استحواذها على ثقة المؤسسات الحكومية والقطاع الخاص، وتقوم حاليًّا بتنفيذ مشروعات كبرى لصالح هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، منها مشروعات بالعاصمة الإدارية والعلمين الجديدة ومشروعات بالقاهرة الكبرى.

وتمتلك "ريدكون للتعمير" خبرات في مجال تطوير المباني الإدارية والتجارية، وتتويجًا لتلك الخبرات اتخذت الشركة قرارًا بإطلاق شركة "رووك – ريدكون للمراكز الإدارية والتجارية"، وذلك بغرض تنفيذ مشروعات خدمية متكاملة على أحدث مستوى تمثل قيمة مضافة للسوق المصرية.

 

وحاورت "أصول مصر" المهندس هشام موسى -العضو المنتدب لشركة "رووك ريدكون"- الذي كشف عن خطة الشركة واستراتيجيتها في المرحلة الحالية.

 الاستراتيجية

المشروع يهدف إلى تعمير المنطقة الواقعة بين العاصمة الجديدة والعاصمة القديمة

قال المهندس هشام موسى إن "رووك – ريدكون" مملوكة بالكامل لشركة "ريدكون للتعمير" التي تمتلك خبرات في قطاع التشييد وتطوير المراكز الإدارية والتجارية، وقد ساهمت قصة نجاح "ريدكون" في اتخاذها خطوة دخول مجال التطوير العقاري، وخاصة المراكز التجارية والإدارية، وتم الحصول على قطعة أرض مميزة بالتجمع الخامس لتنفيذ مشروع الشركة الأول "جولدن جيت" في إطار رؤية "رووك" الرامية إلى تحقيق قيمة مضافة لقطاع التطوير العقاري التجاري من خلال تقديم تجربة مختلفة ومميزة لعملاء المشروع ورواده قائمة على اختيار موقع فريد لتيسير الوصول إليه.

وأضاف: "كما نسعى إلى تغيير خارطة التطوير العقاري التجاري في مصر، حيث يهدف المشروع إلى تعمير المنطقة الواقعة ما بين العاصمة الجديدة والعاصمة القديمة بعدما شهد الاقتصاد المصري تحسنًا ملحوظًا خلال السنوات القليلة الماضية واستثمار الدولة في البنية التحتية والطرق والمحاور، ولدينا رؤية تعتمد على تحقيق الاستدامة والامتياز المتكامل طبقًا للمعايير والجودة العالمية، وذلك في إطار رؤية «مصر 2030» التي تهدف إلى جذب الكيانات التجارية والإدارية والخدمية المتخصصة ليكون لها مقر رئيسي في مصر".

وأوضح أن مشروع "جولدن جيت" يتميز بواجهة طولها 1.25 كيلومتر على شارع التسعين الجنوبي بالقاهرة الجديدة، ويقع أمام الجامعة الأمريكية مباشرة. ولفت إلى أن الشركة حصلت على القرار الوزاري للمشروع، وقريبًا ستحصل على التراخيص.

وأشار إلى أن مساحة أرض "جولدن جيت" تبلغ 160 ألف متر، والمباني تتخطى 250 ألف متر فوق الأرض، وتشمل مباني إدارية بالكامل ومباني تجارية وإدارية ومباني تجارية فقط، وتشمل تلك المساحة المباني والمسطحات المفتوحة والخضراء، وذلك بخلاف 250 ألف متر تحت الأرض على طابقين للجراجات والمخازن.

وتستهدف شركة "رووك ريدكون" تطوير مشروع "جولدن جيت" بالكامل خلال 7 سنوات، على أن يتم تنفيذ المشروع على مرحلتين؛ الأولى تشمل تطوير مساحة 128 ألف متر مربع وتضم 25 مبنى، ومن المخطط بدء التسليم للمرحلة الأولى في الربع الأول من عام 2024، ثم سيتم تطوير المرحلة الثانية، ومساحتها 32 ألف متر مربع، وتشمل مباني تجارية وإدارية ومباني تجارية فقط بمساحة بنائية إجمالية تبلغ 32 ألف متر مربع.

وأشار إلى أن الشركة حصلت على الأرض من هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، وتقوم بدفع الأقساط بانتظام انطلاقًا من مصداقية الشركة المعهودة.

 

 

إقرأ أيضا

المهندس طارق الجمال رئيس مجلس إدارة الشركة: «ريدكون للتعمير» تتبع أعلى المعايير التكنولوجية وتتبنى خططًا توسعية متكاملة

التميز

تنفيذ جراج ضخم هو الأول من نوعه  ويستوعب 8000 سيارة

وأوضح أن "جولدن جيت" يضم جراجًا ضخمًا سيكون الأول من نوعه في مثل تلك المشروعات، ويستوعب نحو 6500 سيارة، وقد تصل إلى 8000 سيارة باستخدام بعض الحلول، وهو عدد يفوق احتياج أي مركز تجاري ويُسهِّل الدخول والخروج والحركة من المشروع وإليه.

المرحلة الأولى تمثل 75% من المشروع.. والمساحة الإدارية تمثل نحو 51%

وأضاف أن أرض المشروع تتسم بأنها محاطة من كل الجوانب بشوارع وطرق دائرية، وهناك أكثر من بوابة للمشروع؛ بما يُسهِّل الدخول والخروج من المشروع وإليه.

وأضاف أن المرحلة الأولى تمثل 75% من المشروع، وتمثل المساحة الإدارية نحو 51% من إجمالي المساحة الكلية للمباني، والمسطحات التجارية تمثل 49%، والجزء الإداري يتم طرحه للبيع، أما التجاري فللإيجار.

 

التنافسية

مليارا جنيه المبيعات المستهدفة من المكاتب الإدارية في العام الأول

وأشار إلى أن منطقة شرق القاهرة -وتحديدًا التجمع الخامس- يوجد بها العديد من شركات التطوير العقاري والمشروعات الخدمية التجارية والإدارية، ولذلك تحرص الشركة على تقديم منتج مميز ومبتكر يمثل إضافة للمنطقة ويتناسب مع اسم "ريدكون" وسابقة أعمالها.

وتابع: "لم نوجد للتنافس بالشكل التقليدي، ولكننا نحرص على تنفيذ مشروع يتكامل مع حركة التنمية والتطوير بشرق القاهرة، فالمشروع بمثابة بوابة حقيقية للمنطقة لقربه من العاصمة الإدارية".

وشدد على سعادة الشركة بالوجود في منطقة عمل وسط كوكبة من المطورين العقاريين المتميزين، والمشروع عبارة عن تجربة متميزة بها تسوق وترفيه وعمل، وبها كل شيء يجعل الشخص يقضي يومه بالكامل هناك، مثل الخدمات والكافيهات التي توجد أسفل المكاتب الإدارية، ويقدم المشروع تجربة متكاملة كمشروع متعدد الاستخدامات وبه كل شيء تحتاج إليه الأسرة.

وأشار إلى أن الشركة تعاونت مع تحالف يضم 6 كيانات استشارية متخصصة، أبرزها مكتب "WATG"  بلندن، و"جماعة المهندسين الاستشاريين ECG"، و"مكتب الدكتور عمرو عبد الرحمن للتصميم والاستشارات الهندسية AACE"، ومكتب "المهندسون الاستشاريون الدوليون ICE – الدكتور أسامة عقيل"، و"مكتب المهندس هاني على EMG"، وذلك لوضع تصميم يجمع بين الحداثة والأصالة ليتماشى مع النسيج العمراني المحيط، وفي الوقت نفسه يعكس الروح والثقافة والحضارة المصرية وأجواء منطقة وسط البلد كما هو معمول به في كثير من بلدان العالم.

وأضاف أن الدراسة العالمية للمشروع من البداية فضَّلت عدم بيع التجاري، وذلك لتحقيق كفاءة التشغيل، وهو الأمر الذي يلبي احتياجات الماركات العالمية. ولفت إلى أن الشركة قد تُنشئ كيانًا مع الاستعانة بالخبرات المتخصصة لتشغيل المشروع.

وأوضح أن حجم استثمارات "جولدن جيت" -شاملًا الأرض والمباني- يبلغ 20 مليار جنيه.

وأوضح أن المبيعات المستهدفة في السنة الأولى للمكاتب الإدارية هو مليارا جنيه، وتبدأ مساحاتها من 90 مترًا.

 

التسويق والتكنولوجيا

خصصنا ما لا يقل عن 25% من التكلفة الإجمالية للمشروع للبنية التكنولوجية

وقال العضو المنتدب لشركة "رووك – ريدكون" إن الشركة تُسوِّق المشروع للكيانات والافراد والمساحات بالوحدات الادارية تبدأ من 95 متر.

وأضاف أنه يتم التعاون مع شركات التسويق الجادة للترويج للمشروع.

وأكد أن الشركة خصصت ما لا يقل عن 25% من التكلفة الإجمالية للمشروع للبنية التكنولوجية، كما تراعي معايير العمارة الخضراء التي تحقق الاستدامة وتحافظ على البيئة من خلال تقليل الانبعاثات الضارة.

وأشار إلى أن إعادة تدوير المخلفات جزء أساسي من المنظومة البنائية، وهناك إدارة متخصصة لذلك.

العائد على الاستثمار

وقال هشام موسى إن العائد على الاستثمار في العقارات في مصر يشهد بصورة عامة تناميًا سنويًّا بين 8% و12%، وهو ما يدل على قوة السوق وجدوى الاستثمار بها.

وأضاف أن مصر تنعم في السنوات السبع الأخيرة في عهد الرئيس عبد الفتاح السيسي بالاستقرار والنمو في مختلف القطاعات، وتشهد على ذلك المؤسسات الدولية التي تنظر للاقتصاد المصري نظرة متفائلة، وساهم الاستقرار في حدوث حراك إيجابي من الاستثمارات المحلية والأجنبية.

ولفت إلى أن ذلك ظهر في القطاع العقاري، حيث دخلت شركات عقارية للاستثمار في السوق في السنوات الماضية، كما حدث العديد من عمليات الاستحواذ، مشيرًا إلى أن السوق المصرية تتسم بطلب متنامٍ على العقارات، وذلك لأن التكوين السكاني أغلبه من الشباب، وهناك طلب حالي ومتراكم من سنوات ماضية، بما يخلق حاجة إلى المزيد من المشروعات السكنية والخدمية.

يتميز بواجهة تبلغ 1.25 كيلومتر على شارع التسعين الجنوبي.. وإجمالي مساحة المباني فوق الأرض 250 ألف متر و250 ألف متر تحت الأرض