الخميس 25 يوليو 2024 الموافق 19 محرم 1446
رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
بدور ابراهيم
عاجل
بورصة واستثمار

استقرار البورصة الأوربية والمؤشر يتجه لتحقيق أول مكسب شهرى منذ أغسطس

الإثنين 20/نوفمبر/2023 - 08:24 م
أصول مصر

استقرت البورصة الأوروبية بختام تعاملات اليوم، بعد أداء أسبوعي قوي جاء مدفوعًا بزيادة الرهانات على خفض أسعار الفائدة.

وبينما لم يطرأ تغير يُذكر على المؤشر ستوكس 600 الأوروبي خلال التداولات، بعد أن قفز بنحو ثلاثة في المئة تقريبًا الأسبوع الماضي، يتجه المؤشر حاليا صوب تحقيق أول مكسب شهري منذ أغسطس.

 

استقرار البورصة الأوربية والمؤشر يتجه لتحقيق أول مكسب شهرى منذ أغسطس 

 

وبعدما تزايدت توقعات المستثمرين بخفض أسعار الفائدة 100 نقطة أساس في 2024، وأن يكون أول خفض بحلول أبريل، بدد مسؤولو البنك المركزي الأوروبي حالة التفاؤل في السوق بإشارتهم إلى أن التضخم لا يزال مرتفعًا، وأن الاقتصاد قوي إلى حد ما.

وارتفعت أسهم قطاع الطاقة 0.7 في المئة، بينما هبطت أسهم قطاع الرعاية الصحية 0.6 في المئة، بعدما هوى سهم باير الألمانية للأدوية والمبيدات 12 في المئة لأدنى مستوى في 12 عامًا على خلفية إلغاء تجربة كبيرة، وفي المراحل النهائية لعقار جديد مضاد للتجلط.

كما هبط المؤشر داكس الألماني 0.1 في المئة وانخفض سهم أشتيد جروب البريطانية لتأجير المعدات 13.5 في المئة بعد توقع الشركة تسجيل أرباح سنوية أقل من التوقعات وتكلفة استهلاك تتجاوز ملياري دولار خلال العام.

ونزل المؤشر داو جونز الصناعي بأكثر من 100 نقطة يما يعادل 0.30 بالمئة، وزاد المؤشر ستاندرد اند بورز 500 نحو 15 نقطة أو 0.35 %، بينما ربح المؤشر ناسداك المجمع 77 نقطة أو 0.57%.

وارتفعت أسهم مايكروسوفت بنسبة 1.2 % بعد أن قال الرئيس التنفيذي ساتيا ناديلا إن رئيس OpenAI السابق سام ألتمان سينضم إلى عملاق التكنولوجيا لقيادة فريق بحث جديد للذكاء الاصطناعي.

ومن المقرر أن تكون الأسواق الأمريكية مغلقة يوم الخميس بسبب عطلة عيد الشكر. وسيكون يوم الجمعة أيضًا يوم تداول قصيرًا. كان التداول في فترة عطلة عيد الشكر متقلبًا في السنوات الأخيرة، لكن شهر نوفمبر لا يزال هو الشهر الأفضل أداءً لمؤشر S&P 500، وفقًا لتقويم متداولي الأسهم.

مؤشرات «وول ستريت».. سهم شركة تصنيع الرقائق هو الأفضل أداءً هذا العام

 

ومن المقرر أن تعلن نفيديا عن أرباحها يوم الثلاثاء. حيث يعتبر سهم شركة تصنيع الرقائق هو الأفضل أداءً هذا العام، مرتفعًا بأكثر من 200 ٪.

وقال جيمي كوكس، الشريك الإداري في مجموعة هاريس المالية: «بدأت الأسواق تعتقد حقًا أن بنك الاحتياطي الفيدرالي قد انتهى من أسعار الفائدة والآن تقوم السوق بتسعير مخروط الاحتمال بشأن متى سيتم تخفيض أسعار الفائدة، وأعتقد أنها أقرب مما يقدره الناس حقًا»، مضيفًا، «لهذا السبب رأيت الأسواق تستقر إلى حد ما في الشهر والنصف الماضيين».